فصحت العملاق هواوي الصينية الأسبوع السابق أنها تمكنت حتى أواخر شهر مايو السابق من شحن عدد 1000000 من الهواتف الذكية ، وهذا بصرف النظر عن المنع الأميركي المفروض عليها.

أفصحت العملاق هواوي الصينية الأسبوع السابق أنها تمكنت حتى أواخر شهر مايو السابق من شحن عدد 1000000 من الهواتف الذكية ، وهذا بصرف النظر عن المنع الأميركي المفروض عليها.

أفصحت العملاق هواوي الصينية الأسبوع السابق أنها تمكنت حتى أواخر شهر مايو السابق من شحن عدد 100 مليون من الهواتف الذكية ، وهذا بصرف النظر عن المنع الأميركي المفروض عليها.

وقالت هواوي إنها تفوقت على ما فعلته العام السابق وقتما إستطاعت أن شحن عدد  100 مليون  من الهواتف الذكية حتى 18 تموز، متقدمة بفارق 49 يوما عما أحرزت عام 2018.
ويظهر أن العملاق الصينية تستمر باستقرار تقليص الوقت في شحن تلك المقدار من التليفونات المحمولة، فقد بلغت إلى رقم  100 مليون  عام 2015 في 22 شهر ديسمبر.

وبالمقارنة، لم تتمكن الآخرى شياومي الصينية من شحن هذا العدد  100 مليون  جهاز سوى في تشرين الأول 2018، استنادا لما ذكره موقع “زد نت” المعني بأخبار الهواتف الذكية المحمولة والتكنولوجيا.

ووفقا لنتائج الربع المالي الأكبر من العام الجاري، فقد أحرزت هواوي مبالغة في العوائد وصلت 198 مليار يوان صيني، أو ما يعادل ثلاثين مليار دولار، وهو ما حققته وقتما وصل عدد التليفونات المحمولة التي شحنتها 58 مليون جهاز.
غير أن المؤسس والرئيس التنفيذي لهواوي رين جينغفي، صرح في شينجن بإقليم غواندونغ الصيني الأسبوع الفائت أفاد إن العملاق الصيني إستلمت ضربة بإجراء المنع الأميركي عليها، وأكمل قائلا “في العامين المقبلين، أعتقد أننا سنخفض طاقتنا، وستنخفض إيراداتنا بحوالي ثلاثين مليار دولار مضاهاة بالتوقعات”.

إلا أن رين ذكر أن إيرادات العام القائم “سوف تكون حوالي مائة مليار دولار”.

ايضاً شدد رين أن شحنات الهواتف الذكية المحمولة العالمية من هواوي قد انخفضت بنسبة أربعين في المائة، لكنه أفاد إن النمو في الصين “سريع للغاية”.

وقد كانت العملاقة الصينية أفصحت عن إيراداتها الإجمالية لسنة 2018، مشيرة إلى أنها بلغت إلى 721 مليار يوان (104 مليار دولار)، منها 349 مليار يوان (صوب 51 مليار دولار) من أعمالها الاستهلاكية، وهذا بزيادة بنسبة 45 في المائة على خلفية سنوي.
إنهاء